°•ღ°• منتديات ماى لاند °•ღ°•


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سلسلة الشخصيات العربيه والاسلاميه .. (متجدد باذن الله) ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MY LAND

الزعيم


الزعيم
avatar

عدد المساهمات عدد المساهمات : 170
تاريخ التسجيل : 26/06/2009
العمر : 30
الموقع : http://myland.yoo7.com

مُساهمةموضوع: سلسلة الشخصيات العربيه والاسلاميه .. (متجدد باذن الله) ..   الجمعة 26 يونيو 2009, 11:33 pm



تاريخنا العربي والاسلامي يزخر بالعديد والعديد من الشخصيات المؤثره سواء في المجال السياسي او العسكري او الديني ..



ومنهم شخصيات انارت الطريق امام اجيال واجيال...
ومنهم من ضحي بحياته في سبيل القضيه ..
ومنهم من ضحي بالغالي والنفيس من اجل الحريه ..



منهم من نعرفه ومنهم من نجهله ومنهم من لانعرف عنه سوي القشور !!

دعونا نوثق معلوماتنا عن من نعرفه ونعرف عن من نجهله ...



سنسرد ان شاء من خلال هذا الموضوع الشخصيات التاريخيه العربيه كي نستعيد امجاد امتنا العربيه .. ونري كيف خرج الابطال من هذه الامه !!

اتمني ان اوفق في اختيار الشخصيات التي سوف اقدمها هنا ..

وان شاء الرحمن تنال اعجابكم ..

أخوكم /أحمد

الشخصيات الموجوده بالموضوع بالترتيب (متجدد ان شاء الله) ::

عمر المختــــــــــــار

احمد عرابـــــــــــي

الشيخ احمد ياسين

انتظروا المزيد ان شاء الله ...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://myland.yoo7.com
MY LAND

الزعيم


الزعيم
avatar

عدد المساهمات عدد المساهمات : 170
تاريخ التسجيل : 26/06/2009
العمر : 30
الموقع : http://myland.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة الشخصيات العربيه والاسلاميه .. (متجدد باذن الله) ..   الجمعة 26 يونيو 2009, 11:34 pm

ان شاء الله نبداء بأول شخصيات موضوعنا ...
واحببت ان ابداء برجل يعشقه كل الشارع العربي ...
وهو شيخ المجاهدين او اسد الصحراء .. عمر المختار !!


الشهيد البطل عمر المختار :



- طفل يتيم :


ينتسب عمر المختار إلى قبيلة المنفه إحدى كبريات قبائل المرابطين ببرقة.

ولد عام 1862م في قرية جنزور بمنطقة دفنة في الجهات الشرقية من برقة التي تقع شرقي ليبيا على الحدود المصرية..


تربى يتيما ..حيث وافت المنية والده مختار بن عمر وهو في طريقه إلى مكة المكرمة بصحبة زوجته عائشة.



ظهرت عليه علامات النجابة ورزانة العقل،، فاستحوذ على اهتمام ورعاية أستاذه السيد المهدي السنوسى مما زاده رفعة وسمو، فتناولته الألسن بالثناء بين العلماء ومشايخ القبائل وأعيان المدن حتى قال فيه السيد المهدي واصفاً إياه " لو كان عندنا عشرة مثل عمر المختار لاكتفينا بهم ".



فقد وهبه الله تعالى ملكات منها جشاشة صوته البدوي وعذوبة لسانه واختياره للألفاظ المؤثرة في فن المخاطبة وجاذبية ساحرة لدرجة السيطرة على مستمعيه وشد انتباههم،



- معلم يتحول إلى محارب :


عاش عمر المختار حرب التحرير والجهاد منذ بدايتها يوماً بيوم وعندما علم بالغزو الإيطالي سارع إلى مراكز تجمع المجاهدين حيث ساهم في تأسيس دور بنينه وتنظيم حركة الجهاد والمقاومة إلى أن وصل السيد أحمد الشريف قادماً من الكفرة. وقد شهدت الفترة التي أعقبت انسحاب الأتراك من ليبيا سنة 1912م أعظم المعارك في تاريخ الجهاد الليبي.





- الغزو الايطالي:


بعد الغزو الإيطالي على مدينة اجدابيا مقر القيادة الليبية أصبحت كل المواثيق والمعاهدات لاغية وفي تلك الأثناء تسابقت جموع المجاهدين إلى تشكيل الأدوار والإنضواء تحت قيادة عمر المختار كما بادر الأهالي إلى إمداد المجاهدين بالمؤن والعتاد والسلاح وعندما ضاق الإيطاليون ذرعا من الهزيمة على يد المجاهدين أرادوا أن يمنعوا عنهم طريق الإمداد فسعوا إلى احتلال الجغبوب ووجهت إليها حملة كبيرة في 8 فبراير 1926م وقد شكل سقوطها أعباء ومتاعب جديدة للمجاهدين وعلى رأسهم عمر المختار ولكن الرجل حمل العبء كاملاً بعزم العظماء وتصميم الأبطال...



ولاحظ الإيطاليون أن الموقف يملي عليهم الاستيلاء على منطقة فزان لقطع الإمدادات على المجاهدين فخرجت حملة في يناير 1928م ولم تحقق غرضها في احتلال فزان بعد أن دفعت الثمن غاليا. ورغم حصار المجاهدين وانقطاعهم عن مراكز تموينهم إلا أن الأحداث لم تنل منهم وتثبط من عزمهم والدليل على ذلك معركة يوم 22 أبريل التي استمرت يومين كاملين انتصر فيها المجاهدون وغنموا عتادا كثيرا.



- السفاح يتدخل :
دفعت مواقف المختار ومنجزاته إيطاليا إلى دراسة الموقف من جديد وتوصلت إلى تعيين غرسياني وهو أكثر جنرالات الجيش وحشية ودموية



- الأسد أسيرا :

في معركة السانية في شهر أكتوبر عام 1930م سقطت من الشيخ عمر المختار نظارته، وعندما وجدها أحد جنود الطليان وأوصلها لقيادته، فرائها غراتسياني فقال: "الآن أصبحت لدينا النظارة، وسيتبعها الرأس يوماً ما".







وفي 11 سبتمبر من عام 1931م، وبينما كان الشيخ عمر المختار يستطلع منطقة سلنطة في كوكبة من فرسانه، عرفت الحاميات الإيطالية بمكانه فأرسلت قوات لحصاره ولحقها تعزيزات، واشتبك الفريقين في وادي بوطاقة ورجحت الكفة للعدوفأمر عمر المختار بفك الطوق والتفرق، ولكن قُتلت فرسه تحته وسقطت على يده مما شل حركته نهائياً. فلم يتمكن من تخليص نفسه ولم يستطع تناول بندقيته ليدافع عن نفسه، فسرعان ماحاصره العدو من كل الجهات وتعرفوا على شخصيته، فنقل على الفور إلي مرسى سوسه ومن ثم وضع على طراد الذي نقله رأسا إلي بنغازي حيث أودع السجن الكبير بمنطقة سيدي اخريبيش. ولم يستطع الطليان نقل الشيخ براً لخوفهم من تعرض المجاهدين لهم في محاولة لتخليص قائدهم.



كان لاعتقاله في صفوف العدو، صدىً كبيراً، حتى أن غراسياني لم يصدّق ذلك في بادىء الأمر، وهبط ببنغازي في نفس اليوم وطلب إحضار عمر المختار إلي مكتبه لكي يراه بأم عينيه.



يذكر غرسياني في كتابه (برقة المهدأة):

"وعندما حضر أمام مكتبي تهيأ لي أن أرى فيه شخصية آلاف المرابطين الذين التقيت بهم أثناء قيامي بالحروب الصحراوية. يداه مكبلتان بالسلاس رغم الكسور والجروح التي أصيب بها أثناء المعركة وكان وجهه مضغوطا لأنه كان مغطيا رأسه (بالجرد) وبالإجمال يخيل لي أن الذي يقف أمامي رجل ليس كالرجال له منظره وهيبته رغم أنه يشعر بمرارة الأسر ها هو واقف أمام مكتبي نسأله ويجيب بصوت هادئ وواضح."

غراتسياني: لماذا حاربت بشدة متواصلة الحكومة لفاشستية ؟

أجاب الشيخ: من أجل ديني ووطني.

غراتسياني:ما الذي كان في اعتقادك الوصول إليه ؟

فأجاب الشيخ: لا شئ إلا طردكم … لأنكم مغتصبون، أما الحرب فهي فرض علينا وما النصر إلا من عند الله.

غراتسياني: لما لك من نفوذ وجاه، في كم يوم يمكنك إن تأمر الثوار بأن يخضعوا لحكمنا ويسلموا أسلحتهم ؟.

فأجاب الشيخ: لا يمكنني أن أعمل أي شئ … وبدون جدوى نحن الثوار سبق أن أقسمنا أن نموت كلنا الواحد بعد الأخر، ولا نسلم أو نلقي السلاح…



ويستطرد غرسياني حديثه "وعندما وقف ليتهيأ للإنصراف كان جبينه وضاء كأن هالة من نور تحيط به فارتعش قلبي من جلالة الموقف أنا الذي خاض معارك الحروب العالمية والصحراوية ولقبت بأسد الصحراء. ورغم هذا فقد كانت شفتاي ترتعشان ولم أستطع أن أنطق بحرف واحد[] فانهيت المقابلة وأمرت بإرجاعه إلى السجن لتقديمه إلى المحاكمة في المساء[] وعند وقوفه حاول أن يمد يده لمصافحتي ولكنه لم يتمكن لأن يديه كانت مكبلة بالحديد."



- مهزلة المحاكمة :


عقدت للشيخ الشهيد محكمة هزلية صورية في مركز إدارة الحالفاشستي ببنغازي مساء يوم الثلاثاء عند الساعة الخامسة والربع في 15 سبتمبر 1931م،


وبعد ساعة تحديداً صدر منطوق الحكم بالإعدام شنقاً حتى الموت،



- الإعدام :


في صباح اليوم التالي للمحاكمة الأربعاء، 16 سبتمبر 931م، اتخذت جميع التدابيراللازمة بمركز سلوق لتنفيذ الحكم بإحضار جميع أقسام الجيش والميليشيا والطيران،



واحضر 20 ألف من الأهالي وجميع المعتقلين السياسيين خصيصاً من أماكن مختلفة لمشاهدة تنفيذ الحكم في قائدهم.



واحضر الشيخ عمر المختار مكبل الأيدي، وعلى وجهه ابتسامة الرضا بالقضاء والقدر،



وبدأت الطائرات تحلق في الفضاء فوق المعتقلين بأزيز مجلجل حتى لا يتمكن عمر المختار من مخاطبتهم،

وفي تمام الساعة التاسعة صباحاً سلم الشيخ إلي الجلاد، وكان وجهه يتهلل استبشاراً بالشهادة وكله ثبات وهدوء، فوضع حبل المشنقة في عنقه، وقيل عن بعض الناس الذين كان على مقربة منه انه كان يأذن في صوت خافت آذان الصلاة، والبعض قال انه تمتم بالآية الكريمة "يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية" ليجعلها مسك ختام حياته البطولية. وبعد دقائق صعدت روحه الطاهرة النقية إلي ربها تشكوأليه عنت الظالمين وجور المستعمرين.



وسبق إعدام الشيخ أوامر شديدة الطبيعة بتعذيب وضرب كل من يبدي الحزن أويظهر البكاء عند إعدام عمر المختار، فقد ضرب جربوع عبد الجليل ضرباً مبرحاً بسبب بكائه عند إعدام عمر المختار. ولكن علت أصوات الاحتجاج ولم تكبحها سياط الطليان، فصرخت فاطمة داروها العبارية وندبت فجيعة الوطن عندما على الشيخ شامخاً مشنوقاً، ووصفها الطليان "بالمرأة التي كسرت جدار الصمت".



تجسيد المختار علي شاشه السينما::

من أفضل الأفلام التاريخيه إن لم يكن الأفضل والأروع حيث أشتمل على الدقة في طرح أحداث المسلسل بكل إبداع وفي نفس الوقت كانت المصداقية كبيرهـ في الفيلم ،، وتم إنتاجه في عام 1981 مـ ،،

قام بالبطولة وتمثيل دور القائد الشيخ عمر المختار هو الممثل [ انتوني كوين ] الذي يشبهه كثيرآ وأستطاع أن يمثل شخصية الشيخ الجليل بكل إتقان ،، ومن إخراج المخرج السوري ( مصطفى العقاد ) ،،

اشترك في الفيلم ما يقارب 250 ممثلاً - من الولايات المتحدة وبريطانيا وأستراليا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليونان ويوغسلافيا وأسبانيا ومالطا ومصر ولبنان وتونس والسودان وليبيا وسيرلنكا - بالإضافة إلى أكثر من 5000 من الممثلين المساعدين ،،

وبلغت ميزانيته حوالي 35 مليون دولار أمريكي ،،

وفي النهاية ..

أتمنى أن يحوز الموضوع على رضاكم ،، وأكون وفقت فيه على حد كبير ،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://myland.yoo7.com
 
سلسلة الشخصيات العربيه والاسلاميه .. (متجدد باذن الله) ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
°•ღ°• منتديات ماى لاند °•ღ°• :: المنتدى العام :: القسم الادبى-
انتقل الى: